زراعة بتغني

توفير الأمن الغذائي أمر حيوي اليوم، أكثر من أي وقت مضى. وإنهاء الفقر يبدأ بالزراعة.


نصبّ اهتمامنا على مساندة المجتمعات في تحقيق الأمن الغذائي بالاستناد إلى مقاربات مستدامة مع الحفاظ على النظام البيئي المحلّي وتعزيزه. فنوفّر للمجتمعات الدعم التقني والمشورة، بتأمين الوسائل والموارد الكفيلة بتطوير حلول مخصّصة تضمن الاكتفاء الذاتي من حيث الغذاء. ويتم تنفيذ البرنامج على مستويين، مستوى الأسرة، بحيث تؤمّن لقمة عيشها، أو على نطاق أكبر وفق أهداف تنموية ريفية اقتصادية أكثر طموحاً.


التحدّي

أنعم الله على لبنان بأراضٍ خصبة على درجات مختلفة من الارتفاع عن سطح البحر، ومناخات مختلفة خاصة بمناطق معيّنة تُنتج أنواعاً مختلفة من المحاصيل الزراعية. ولكن، بالرغم من إمكاناته الكبيرة من حيث الوفرة الزراعية والغذاء المحلّي الطازج، مازالت الأسر الفقيرة في جميع أنحاء الوطن تشكو من عدم القدرة على الوصول بسرعة وبسعر معقول إلى مصدر تغذية موثوق.

بعض المناطق الأكثر فقراً في لبنان تعتمد بشكل كامل تقريباً على الزراعة التي تواجه تحدّيات مهمة بما فيها الضغوطات الكبيرة على الموارد الطبيعية، كالأراضي الزراعية والمراعي والمياه الجوفية والغابات، بالإضافة إلى الممارسات الزراعية الحالية التي لها أثر سلبي على البيئة، كإزالة الغابات والأحراج وانجراف التربة. وتتضاعف هذه التحديات بإضافة الاقتصادية منها والمتعلّقة بانخفاض الصادرات إقليمياً. وتتجلّى هذه التحديات بشكل خاص في تصدير المحاصيل الزراعية، حيث قُطعت طرقات النقل البرّي المؤدّية إلى دول الخليج والعراق، وارتفعت الواردات من الدول المجاورة.


التحدّي

أنعم الله على لبنان بأراضٍ خصبة على درجات مختلفة من الارتفاع عن سطح البحر، ومناخات مختلفة خاصة بمناطق معيّنة تُنتج أنواعاً مختلفة من المحاصيل الزراعية. ولكن، بالرغم من إمكاناته الكبيرة من حيث الوفرة الزراعية والغذاء المحلّي الطازج، مازالت الأسر الفقيرة في جميع أنحاء الوطن تشكو من عدم القدرة على الوصول بسرعة وبسعر معقول إلى مصدر تغذية موثوق.

بعض المناطق الأكثر فقراً في لبنان تعتمد بشكل كامل تقريباً على الزراعة التي تواجه تحدّيات مهمة بما فيها الضغوطات الكبيرة على الموارد الطبيعية، كالأراضي الزراعية والمراعي والمياه الجوفية والغابات، بالإضافة إلى الممارسات الزراعية الحالية التي لها أثر سلبي على البيئة، كإزالة الغابات والأحراج وانجراف التربة. وتتضاعف هذه التحديات بإضافة الاقتصادية منها والمتعلّقة بانخفاض الصادرات إقليمياً. وتتجلّى هذه التحديات بشكل خاص في تصدير المحاصيل الزراعية، حيث قُطعت طرقات النقل البرّي المؤدّية إلى دول الخليج والعراق، وارتفعت الواردات من الدول المجاورة.


أَحدِث فرقاً!

بإمكان تبرّعاتكم أن تساهم في تحقيق الأمن الغذائي لأسرة محتاجة بعدة طرق. خيارات التبرّعات هي كما يلي:


٤٠٠$: مجموعة مستلزمات أوّلية لتربية النحل

٤٠٠$: مجموعة مستلزمات أوّلية لتربية الدجاج

٥٠$: مجموعة مستلزمات أوّلية لزراعة شجر مثمر

٥٠$: مجموعة مستلزمات أوّلية لزراعة حديقة خضروات

أي تبرعات: زراعة مساحات تستفيد منها المجتمعات


أَحدِث فرقاً!

بإمكان تبرّعاتكم أن تساهم في تحقيق الأمن الغذائي لأسرة محتاجة بعدة طرق. خيارات التبرّعات هي كما يلي:


٤٠٠$: مجموعة مستلزمات أوّلية لتربية النحل

٤٠٠$: مجموعة مستلزمات أوّلية لتربية الدجاج

٥٠$: مجموعة مستلزمات أوّلية لزراعة شجر مثمر

٥٠$: مجموعة مستلزمات أوّلية لزراعة حديقة خضروات

أي تبرعات: زراعة مساحات تستفيد منها المجتمعات


طموحنا

من خلال تطوير مشاريعنا والتخطيط لها، طموحنا أن نستكشف القدرة على التداخُل وتضافر الجهود بين مختلف المشاريع التي ننفّذها وفق أسس نظام الانسياب الدائري. وبناءً على ذلك، تُستخدم منتجات وخدمات أحد المشاريع كموارد ومساهمات في مشاريع أخرى.

طموحنا

من خلال تطوير مشاريعنا والتخطيط لها، طموحنا أن نستكشف القدرة على التداخُل وتضافر الجهود بين مختلف المشاريع التي ننفّذها وفق أسس نظام الانسياب الدائري. وبناءً على ذلك، تُستخدم منتجات وخدمات أحد المشاريع كموارد ومساهمات في مشاريع أخرى.

أين نحن اليوم

ستُطلق نُساند حملة تبرّعات من أجل مجموعات مستلزمات الأمن الغذائي في حزيران (يونيو) ٢٠٢٠. 

حزيران (يونيو) ٢٠٢٠ – حزيران (يونيو) ٢٠٢١ مجموعات المستلزمات الأوّلية

ألف مجموعة مستلزمات أوّلية لتربية الدجاج

ألف مجموعة مستلزمات أوّلية لزراعة حديقة خضروات

ألف مجموعة مستلزمات أوّلية لزراعة حديقة أشجار مثمرة

ألف مجموعة مستلزمات أوّلية لتربية النحل

خريف ٢٠٢٠ مشروع تقليم أو تشحيل أشجار الكرز في عرسال


تعاونت نُساند مع مؤسسة رينيه معوّض (رابط إلى موقع المؤسسة) للمساندة بتمويل فريق للتقليم من أجل تحسين إنتاج محاصيل الكرز الإجمالية لعرسال في موسم ٢٠٢٠. وتُنتج عرسال، القرية المهمّشة الواقعة في شمال شرق البقاع، أكثر من ٧٠٪ من محصول الكرز اللبناني. غير أن المزارعين ليست لديهم الإمكانات لشراء السماد والمبيدات الضرورية، أو لاستخدام عمّال مأجورين للتقليم، بينما تُعتبر هذه الأمور حرجة وضرورية في دورة إنتاج الكرز وبإمكانها تحسين نوعية الإنتاج وكمّياته بشكل كبير جداً، بحيث يتمكّن المزارعون من الدخول إلى أسواق أفضل


أين نحن اليوم

ستُطلق نُساند حملة تبرّعات من أجل مجموعات مستلزمات الأمن الغذائي في حزيران (يونيو) ٢٠٢٠. 

حزيران (يونيو) ٢٠٢٠ – حزيران (يونيو) ٢٠٢١ مجموعات المستلزمات الأوّلية

ألف مجموعة مستلزمات أوّلية لتربية الدجاج

ألف مجموعة مستلزمات أوّلية لزراعة حديقة خضروات

ألف مجموعة مستلزمات أوّلية لزراعة حديقة أشجار مثمرة

ألف مجموعة مستلزمات أوّلية لتربية النحل

خريف ٢٠٢٠ مشروع تقليم أو تشحيل أشجار الكرز في عرسال


تعاونت نُساند مع مؤسسة رينيه معوّض (رابط إلى موقع المؤسسة) للمساندة بتمويل فريق للتقليم من أجل تحسين إنتاج محاصيل الكرز الإجمالية لعرسال في موسم ٢٠٢٠. وتُنتج عرسال، القرية المهمّشة الواقعة في شمال شرق البقاع، أكثر من ٧٠٪ من محصول الكرز اللبناني. غير أن المزارعين ليست لديهم الإمكانات لشراء السماد والمبيدات الضرورية، أو لاستخدام عمّال مأجورين للتقليم، بينما تُعتبر هذه الأمور حرجة وضرورية في دورة إنتاج الكرز وبإمكانها تحسين نوعية الإنتاج وكمّياته بشكل كبير جداً، بحيث يتمكّن المزارعون من الدخول إلى أسواق أفضل


قم بتنزيل تطبيقنا لعرض المناطق التي تحظى باهتمامنا

كيف نساند

في برنامج "زراعة بتغني"، نساعد في البحث والتمويل والتدريب والإنتاج ومراقبة الجودة والحصول على الشهادات والتسويق والتصدير، إذ نسعى إلى تطوير اقتصاد ريفي مستدام وذلك بدعم المزارعين في مختلف محطّات عملية الإنتاج. تستند مبادرتنا في نُساند، على تقييم التحدّيات التي تواجه القطاع الزراعي اللبناني، والذي نبنيه بالاستشارة والتنسيق مع رؤساء البلديات والمجتمعات المحلّية، وممثّلي وزارة الزراعة، وممثّلي غرف التجارة المحلّية، والمهندسين والأخصائيّين الزراعيّين، بالإضافة إلى المنظّمات غير الحكومية المحلّية والدولية.

نركّز على مشاريع غايتها تحقيق عدّة أهداف:
الأمن الغذائي وتحسين التغذية

نسعى إلى تثقيف المجتمعات في الأرياف والمدن حول أهمّية التغذية المتوازنة والصحّية، ومساعدتها على تأمين لقمة العيش بتحقيق دخل من خلال مشاريع مختلفة في تربية الحيوانات وزراعة الأراضي بتقديم مجموعات مستلزمات مختلفة.


مجموعة مستلزمات أوّلية لتربية النحل، وتتألّف من مواد ومعدّات أوّلية، وتدريب تقني، ومساندة في تربية النحل.

مجموعة مستلزمات أوّلية لتربية الدجاج، وتتألّف من مواد أوّلية لبناء قنّ الدجاج، وطيور دجاج، وكمّية أوّلية من العلف، بالإضافة إلى الإرشادات والتدريب والدعم.

مجموعة مستلزمات أوّلية لزراعة حديقة خضروات، وتتألّف من بذور وتربة زراعية.

مجموعة مستلزمات أوّلية لزراعة شجر مثمر، وتتألّف من شجر وتربة زراعية.


التنمية الاقتصادية والاستقرار

إذا كانت المحاصيل الزراعية توفّر المنتجات والغذاء في الوقت الحاضر، فإنّ وجود سوق نشط يخلق مداخيل، ومدّخرات، وتعليم، وتوظيف وفرص عمل للمجتمعات من أجل استبقاء أبنائها وبناتها، ويساعد على تطوير مهارات جديدة وزيادة القدرة على تحقيق المداخيل. تدعم نُساند المزارعين لإنماء مشاريعهم وتوسيعها بطريقة مستدامة من خلال مبادرات متنوّعة.

توفير التدريب على المهارات من أجل الوصول إلى أسواق جديدة ومربحة أكثر بإعطاء المزارعين المهارات الضرورية لتحسين أصناف المنتجات، ونوعيّتها، وكميّتها، وطريقة توصيلها.


توفير معدّات زراعية متطوّرة، ولوازم، وإمكانات لوجستية للاستخدام من قبل الأفراد والمجموعات من أجل تحسين الإنتاج، والتخزين، والتوصيل ومساعدة المزارعين في إدارة مشاريعهم وتوسيعها. وتشمل هذه المبادرة توفير علف ذات نوعية جيدة ولوازم أخرى بأسعار أقل، ونقل منظّم، ومستودعات مركزية.

الارتباط بأسواق متينة وشركاء أقوياء لزيادة أرباح المزارعين على المدى الطويل. نساعد المزارعين على التأقلم مع أسواق أكثر رسمية بتوفير خدمات متنوعة لهم ومنها الدعم المالي والتسهيلات الائتمانية، بالإضافة إلى العقود الكبيرة مع عملاء كبار.

تحسين محاصيل الإنتاج من خلال دعم التعاون والمشاركة بين المزارعين لتنظيم وجمع قطع الأرض الزراعية الصغيرة الفردية لتكوين قطع كبيرة من أجل تعزيز عملية الزراعة وتحقيق أفضل النتائج، وتوفير المعدّات والدعم التقني بدءاً بالبذور ووصولاً إلى الحصاد. كما نساعد المزارعين على تحسين إنتاجيّتهم وزيادة المحاصيل بزراعة أصناف رديفة غير متوفّرة بشكل كافٍ أو يواجه حصادها تحدّيات معيّنة.


استدامة البيئة

تتمّ بلورة مشاريعنا من أجل تحقيق التوازن بين حاجات الزراعة والمحافظة على البيئة وتحسينها. ونحقّق هذا الأمر بالتعاون مع المنظّمات غير الحكومية المحليّة من خلال:

مساندة المزارعين ذوي الخبرة في كيفية اعتماد الممارسات الزراعية الذكية من حيث الاستفادة من المناخ بغية تعزيز الاستمرارية وإنتاج المحصول.

تشجيع إدارة النفايات بزيادة الوعي في المجتمعات وتنفيذ مبادرات للفرز وإنتاج السماد العضوي.

المساحات الخضراء بتشجيع حماية الغابات والأحراج وإعادة تشجيرها بالإضافة إلى المبادرة ببرامج لغرس الأشجار.


تمكين المرأة

نؤمن أنّ المشاريع الزراعية لصغار الملّاك التي تديرها النساء هي من ركائز مستقبل اقتصادنا. بالاستثمار بالمزارعات وصاحبات المشاريع، ومساندتهن بالمعدّات والخبرات التي يحتجن إليها لإنجاح أعمالهن، نمكّنهن من أن يكون لهن القدرة على التحكم بمداخيلهن. عادة ما تتمّ إعادة استثمار هذه المداخيل في أسرهنّ، ما يؤدّي إلى تحسين نوعية الغذاء وتعليم الأطفال والعناية الصحّية للأسرة بأكملها.

قصص نجاحاتنا

June 2020
مجموعة مستلزمات تربية الدجاج
في إطار برنامج "زراعة بتغني"، ونظراً للجدوى الاقتصادية لمجموعات مستلزمات تربية الدجاج ومردودها السريع على الأسر، توفّر هذه المجموعات للأسر الفقيرة مصدراً لأمنها الغذائي كما تؤمّن لها دخلاً معيشياً بحيث يمكنها أن تبيع فائض منتوج البيض للحصول…